حول Ali Nejat

علي نجات، کاتب وباحث إيراني متخصص في شؤون الشرق الأوسط، حصل علی درجة الماجستير في دراسات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من جامعة العلامة طباطبائي في طهران. يعمل حاليّاً مدرس زائر في جامعة بيام نور الإيرانية، ومدير وحدة دراسات التطرف والإرهاب في مؤسسة طهران للتعاون الأمني الدولي وباحث في مرکز الدراسات الإستراتيجية للشرق الأوسط. تشمل اهتماماته البحثية: السياسة الخارجية لدول الشرق الأوسط، والأزمة السورية، والحركات الإسلامية في العالم العربي. ولديه عدد من الکتب والأبحاث باللغة الفارسية والعربية والإنكليزية منها کتب: "الشرق الأوسط: الآن والمستقبل"، و"الأزمة السورية: الجذور والأبعاد والعواقب"، و"الأزمة السورية والفاعلين الإقليميين"، و"داعش من النشوء إلى الإنحدار"، و"السلفية السورية"، و"بوكو حرام: من الدعوة السلمية إلي الجهاد المسلح".
1 سبتمبر, 2022

ديناميات السياسة الخارجية الإماراتية تجاه الصراعات الإقليمية

علي نجات | 01 سبتمبر 2022

أطلق الربيع العربي، الذي اجتاح معظم البلدان العربية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في أواخر عام 2010، مرحلةً جديدةً غيَّرت في الوقت نفسِه النظام الإقليمي وسلوك بعض الجهات الفاعلة في المنطقة. وخلال هذا، حاولت الإمارات الظهور كلاعب إقليمي رئيس وقوة إقليمية عبر استخدام ركائز القوة بين الأدوات الناعمة والصلبة في ظل التطورات الناتجة عن الانتفاضات الشعبية وتراجع القوى الإقليمية العربية
ديناميات السياسة الخارجية الإماراتية تجاه الصراعات الإقليمية2022-09-20T12:12:52+03:00
22 فبراير, 2022

مستقبل العلاقات الإيرانية الإماراتية

علي نجات | 22 فبراير 2022

شهدت العلاقات الإيرانية الإماراتیة العديد من التقلُّبات في العقدين الماضيين بسبب عوامل على المستويات الثلاثة المحلية والإقليمية والدولية، ووصلت إلى أدنى مستوى لها في السنوات الخمس الماضية. فقد خفضت أبوظبي من مستوى علاقاتها الدبلوماسية مع طهران في كانون الثاني/ يناير 2016، بعد أن قطعت السعودية علاقاتها مع إیران
مستقبل العلاقات الإيرانية الإماراتية2022-08-26T11:58:01+03:00
3 نوفمبر, 2021

المحادثات الإیرانیة السعودیة: الدوافع والتعقيدات والسيناريوهات المحتملة

علي نجات | 03 نوفمبر 2021 | TR

انقطعت العلاقات الدبلوماسية بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والمملكة العربية السعودية منذ يناير/كانون الثاني 2016، بعد أن هاجم محتجون إيرانيون سفارة الرياض في طهران وقنصليتها في مشهد إثر إعدام رجل الدين السعودي الشيعي نمر باقر النمر. لکن بعد ست سنواتٍ من الخلافات السياسية وقطع العلاقات الدبلوماسية بين الجانبَيْن، شهدت الشهور الأخيرة تهدئةً كبيرةً بين طهران والریاض
المحادثات الإیرانیة السعودیة: الدوافع والتعقيدات والسيناريوهات المحتملة2022-02-24T14:46:29+03:00